This page is hosted for free by aba.ae, if you are owner of this page, you can remove this message and gain access to many additional features by upgrading your hosting to PRO or VIP for just 0.99 USD.
Do you want to support owner of this site? Click here and donate to his account some amount, he will be able to use it to pay for any of our services, including removing this ad.


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات دريم سوفت، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





آبل وفوكسكون تنتهكان قانون العمالة في الصين مرة أخرى

بعد تحقيقات طويلة، أثبت المؤسسات الحقوقية أن آبل وفوكسكون تخالفان قانون العمل في الصين داخل المصانع التي تُنتج أجهزة الأ ..



09-09-2019 12:39 مساء
Admin
مدير العام
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 20-03-2019
رقم العضوية : 1
المشاركات : 3987
الدولة : Yemen
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 12-11-1995
قوة السمعة : 10
 offline 

بعد تحقيقات طويلة، أثبت المؤسسات الحقوقية أن آبل وفوكسكون تخالفان قانون العمل في الصين داخل المصانع التي تُنتج أجهزة الأولى.


https-_s3-ap-northeast-1.amazonaws.com_psh-ex-ftnikkei-3937bb4_images_7_2_0_1_1151027-9-eng-GB_0914N_Foxconn-logo-1024x683
آبل وفوكسكون تنتهكان قانون العمالة في الصين مرة أخرى

اعترفت شركة آبل ونظيرتها فوكسكون بمخالفة قانون العمل الصيني المتعلق بالعمالة المؤقتة في المصانع، حيث ينص القانون في البلد على ألا تتعدى نسبة العمالة المؤقتة في المصانع أكثر من 10%، لكن التحقيقات بواسطة الحقوقيين وهيئة مراقبة سوق العمل الصيني “China Labor Watch” أثبتت أن فوكسكون تستخدم في المصانع التي تنتج قطع أجهزة آبل أكثر من 30% من العمالة المؤقتة، وهو ما ينتهك خصوصية قانون العمالة الصيني بشكل لافت.


كانت آبل وعدت مرارًا بأنها لن تستمر بهذا الفعل سابقًا والمنافي لما تُمثله، لكنها عادت مجددًا لتظهر تحت طائلة المسئولية.


وصرحت الشركة لموقع Bloomberg: “نسبة العمالة المؤقتة تنافي معاييرنا، ونعمل الآن مع فوكسكون عن قرب لحل هذه المسألة.”


ولم تقتصر الشركتان على مخالفة نسبة العمالة المؤقتة، بل استمرت المخالفات لتمنع الاستقالات في أوقات الذروة، العمل لساعات إضافية كبيرة اجباريًا، ومخالفة عدد الساعات الإضافية لتصل 100 ساعة شهريًا رغم أن الحد الأعلى هو 36 ساعة فقط! لكن المشكلة الأكبر كانت تتعلق بعدم حصول العمال على مستحقات الساعات الإضافية.


بدورها، رفضت آبل معظم الادعاءات في تصريحها، وقالت: “معظم الادعاءات خاطئة.” وأضافت: “أكدنا أن جميع العمال حصلوا على تعويضات ملائمة.”


وتستخدم الشركات هذا التكنيك في توظيف العمالة في بلدان شرق آسيا لتقليل التكاليف المتعلقة بالمسألة، حيث تكون الرواتب أقل من المفروض، وتُستبعد أشياء أخرى من حقوق العمال مثل التأمين الصحي، تأمين الوظيفة، الإجازات، وغيرها، وهو ما يعني إنتاجية أعلى من العمل مقابل تكاليف أقل بكثير. لذلك تضع الدول قوانينها لتمنع تجاوز حد العمالة المؤقتة المسموحة.


وبحسب التقارير، فإن أغلب العمال في المصانع هم من الطلاب، وبالتالي هذا الأمر سيمنعهم من اكمال دراستهم بالطريقة السليمة. لكن الشركة تقول بأن نسبة الطلاب لم تتعدى 1%، كما أن العمال الذين قضوا ساعات إضافية يمثلون نسبة قليلة من عدد العمال.


السؤال الأهم


كما هو الحال مع المرات السابقة، وعدت آبل بالالتزام بقوانين العمل، لكن هل تكون هذه المرة مختلفة؟ أم تستمر بانتهاكها؟




المصدر:


Bloomberg


التدوينة آبل وفوكسكون تنتهكان قانون العمالة في الصين مرة أخرى ظهرت أولاً على عالم التقنية.



















الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 08:56 مساء